لا تنطبق نظرية الخلية على الفيروسات

16 مارس 2023آخر تحديث :
لا تنطبق نظرية الخلية على الفيروسات
لا تنطبق نظرية الخلية على الفيروسات

تعتبر نظرية الخلية من مفاهيم علم الأحياء المهمة والتي تثبت أن الكائنات الحية تتكون من خلايا، وسنتحدث إليك عبر موقع السعودية اليوم عن نظرية الخلية والعديد من المعلومات القيمة عنها.

تتكون الخلية من مجموعة هياكل ومكونات متعددة تعمل معا من أجل الحفاظ على الكائن الحي ولكن لا تنطبق نظرية الخلية على الفيروسات، حيث تتعارض هذه النظرية معها، ونجد أن الفيروسات تختلف عن الكائنات الحية من حيث التركيب فإنها لا تحتوي على هيكل خلوي وهذه ما يميزها عن باقي الكائنات.

وهذا يعني أن الفيروسات لا يمكنها القيام بالعمليات الحيوية المختلفة مثل التكاثر و الأكل والتنفس وغير قادرة على التكييف.

لذلك نجد أن الفيروسات تحاول اقتحام الخلايا الحية واستغلالها في تكاثر الحمض النووي الخاص بالفيروس وهذا ما يسبب المرض والموت.

فالفيروس عبارة عن كائن لا يمكنه العيش بدون خلية حية بشكل مستقل، لذلك لا تنطبق عليه نظرية الخلية.

وذلك بسبب طبيعة وخصائص الفيروس الذي يعتبر كائن غير حي إذا لم يدخل إلى خلية حية ويبدأ بالانقسام والتكاثر داخلها.

وقد قام العلماء بدراسة الفيروسات كعلم منفصل عن علم الأحياء الدقيقة، حيث يعتبر الفيروس جسم صغير جدا حجمه 300 نانومتر.

وتتعدد أشكال وانواع الفيروسات التي تختلف عن بعضها البعض بالحجم والشكل والتركيب، لكن جميعها تتكون من حمض نووي وغلاف بروتيني.

تتميز الفيروسات بقدرتها على الانتشار بكل سهولة في البيئة، حيث تصيب الكائنات الحية مثل الإنسان والحيوان بأمراض مختلفة.
ومن الأمراض التي تسببها الفيروسات وتعتبر خطيرة ( مرض نقص المناعة المكتسبة، ومرض عدوى الفيروس للكبد).

وتم التعرف على تركيب الفيروسات من خلال عدة تقنيات مثل المجهر وتقنية الأشعة السينية، للوصول إلى تطوير العلاجات الفعالة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة
x