سوال وجواب

ما الخطوة الأولى في الطريقة العلمية؟

ما الخطوة الأولى في الطريقة العلمية؟ من أكثر الأسئلة التي يبحث عنها الاشخاص هو ما الخطوة الأولى في الطريقة العلمية الواجب اتباعها للبدء في البحث العلمي.

وهذا ما سنتطرق الى إجابته في هذا المقال، بالاضافة ايضا الى خطوات الطريقة العلمية.

س: ما الخطوة الأولى في الطريقة العلمية؟

ان الخطوة الاولى في الطريقة العلمية هي تحديد المشكلة.

تتمثل مرحلة تحديد المشكلة برصد المشكلة أو محور الدراسة للبحث عنها وجمع المعلومات الضرورية حولها، مثل معرفة الأسباب التي أدت لحدوث المشكلة والوقوف على النقاط المهمة للوصول إلى الأدلة.

خطوات الطريقة العلمية:

من المحتم علينا معرفة خطوات الطريقة العلمية بالترتيب:

صياغة فرضيات البحث وأسئلته:

الفرضيات: هي توقعات يقدمها الدارس تبعا لاعتقادات استنتجها لحل المشكلة العلمية.

والتي يمكن التوصل اليها من خلال النظريات، و تحتاج بطبيعتها إلى شروحات منطقية وكذلك أيضا تجارب عملية فعالة.

اختبار الفرضيات:

بعد الانتهاء من استقطاب البيانات ينتقل الباحث إلى خطوة اختبار الفرضيات، ويستعمل امتحان مناسب لنوع الدراسة، وتكون على النحو الآتي:

الاختبار الإحصائي:

نوع من أنواع فحص الفرضيات التي تهدف إلى دراسة البحوث الوصفية وما يحتويها من بيانات إحصائية واضحة.

مقارنة مع الحالات غير المباشرة حيث تكون البحوث التجريبية الحل السليم لتنظيم التجارب، ويعتبر معامل ارتباط بيرسون من أشهر المعادلات استعمالا في هذا المجال، وكذلك أيضا معامل الانحدار.

التجربة العملية:

طريقة يلجأ إليها الدارس لأهداف إجراء التجارب بهدف الوقوف على الأثر الناتج عن المتغير المستقل على المتغير التابع.

وكذلك أيضا هي وسيلة للكشف عن المتغيرات المتشابكة في البحث، ويقع على عاتقه دور تغيير الصورة التي يمتلكها المتغير التابع ليتعرف إليه بدقة تبعا للنسب.

استخراج النتائج:

الخطوة النهائية في الطريقة العلمية هي استنتاج النتائج وتدوينها بطريقة مرتبة، بحيث تشرح كل نتيجة التفسير المفصل للفرضية للوصول إلى اعتماد أو رفض الفرضية، و تدوينها ضمن خاتمة بحث علمي متكامل.

الوسوم

منار

مُهتمة بالكتابة بشكلٍ عام، وأيضًا بعلم النفس وأُحبُّ القراءة بالمواضيع المتعلقة به لدي اهتمام بالأعمال التطوعية مُحبة للعِلم والتعلُّم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
x